Saturday, June 14, 2008

أنا فين ؟؟


فيه سؤال بيضايقني قوي ، بيضايقني فعلا لما حد يقابلني ، و يسألني ، قال يعني كنوع من الحميمية : انت فين ؟ و الحقيقة أنا عمري ما فهمت معنى السؤال ده و لا قدرت اكتشف مناطق الحميمية المختبئة بين ثناياه . هو المفروض الواحد يكون فين و مابيبقاش موجود ؟ و الله العظيم لو حد قاللي هكون ممتن و هحرص على التواجد في الحتة اللي المفروض اكون فيها.المشكلة ان الإجابة في كل الحالات بتكون مش مرضية .. يعني لوقلت : والله باجي القهوة بس مش بشوفك ، يقول لي : هي الحياة قهوة بس ؟ ..و النماذج على الإجابات اللي من النوع ده كتير . الفترة اللي فاتت قررت أكرس جزء من وقتي لمحاولة الحصول على إجابة .. و كل ماواحد يسألني انت فين ، أقوله ببراءة حقيقية هدفها المعرفة البريئة : هو انا مفروض اكون فين ؟ فيضحك مثلا ، أو يسكت بتضرر بمنطق اني بتعالى عليه .. مع اني فعلا عايز افهم . أخيرا واحد جاوب عليا بعبارة غارقة في عسل الشاعرية و مدهونة بالشجن :قصدي انت فين منِّي ؟ و الحقيقة ما فهمتش قصده ،و ماعرفتش اجاوب لإن السؤال ده بالنسبالي بناتي شوية .. و لإني برضه معرفتش مفروض اكون في انهي حتة منه بالظبط .. سألته ــ ببراءة برضه ــ انا فين من انهي حتة فيك ، فاعتبرني قبيح و فهمته غلط

و النبي يا جماعة حد يقوللي .. مفروض أكون فين .. بس مش منّه

(:

41 comments:

هبة ربيع said...

زعلان أوي أن الراجل بيسألك أنت فين ، طيب ما انت بتسأل الطوخي " فينك ياراجل مش باين؟ " ، :) ،السؤال إجابته عند اللي سأله ، يعني أنا ممكن أسألوهولك لما تبقى مش موجود في الأماكن اللي متوقعة أشوفك فيها : المدونة ، ضربة شمس الدستور وبما أنك منور في المكانين يبقى مش هسألك
:)

شادي أصلان said...

عمي
دعني اخبرك ان دائما يتوقع منك الاخرين ان تكون موجود في الاماكن التي تحتويهم
علشان كدا لما حد يسألك انت فين قول له انا هنا اهو انت الي فين؟
تكون انت في نفس المكان الي هو فيه يعني انت فين وانت علي القهوه يبقي انا هو باجي انت الي مش بتيجي
لو قالك انت فين مني ؟ قلة هات بوسة

mostafa rayan said...

بص ياطارق اهم حاجةانك تكون موجود في المكان اللي بتحبه بستمتع بيه بصرف النظر عن اي شيئ اخر
واهم حاجة بردة انك تكون موجود في مكتبك ماسك قلمك وبتمتعنا بكتباتك الجميلة
متعك الله بالصحة والعافية ياكاتبي الجميل
- فرحان قوي اني شوفتك يوم الخميس في دار ميريت

!!! عارفة ... مش عارف ليه said...

مفروض تكون متواجد في المساحة المشتركة بينكم

ولكن الاجمل هو أن لا يأتي هذا السؤال من داخلك ... حين تسأل نفسك أنت فين؟

وإذا حدث ذلك فإن هذا يدل على إنتقالك إلى مرحلة الاغتراب الداخلي


تحياتي

Mony The Angel said...

ba2aly kteer magtsh hna :)

w fe3lan so2al manteqy hwa enta almafrood tkoon fen 3shan matets2elsh also2aal da :roll:

i dunno :roll:

Anonymous said...

طالما هو سؤال بناتي ..تخيل بنوتة حلوة سألتهولك
قمت انت رديت عليها هو انا المفروض اكون فين
قامت قالتلك معايا ;)

KING TOOOT said...

مش مهم إن أنت تعرف المفروض تبقى أنت فين
السؤال قصده أنك أنت مختفي كده حبتين
و إن مفتقدين وجودك و إن مش حابين شرودك
كل ده صاغوه في صورة سين سؤال من كلمتين
إنت فين ؟
KING TOOOT

باسم شرف said...

انت فين يا عم مش باين ؟

Reham Ragab said...

فعلا؟
أنا طبعا مكنتش أعرف انه بيضايقك أوي، عشان كدة أنا آسفة أوي :)

إنما أنا مسألتوش بأي نوع من حميمية، عشان كدة مقدرش أخرج مواطن الحميمية فيه، أنا سألته عن المدونة تحديدا، لأنك اختفيت منها فجأة لمدة طويلة، يعني لو كنت قلتلنا أنك هتقفل المدونة مثلا أو واخد منها أجازة، أكيد مكنتش سألتك.
أما المفروض الواحد يكون موجود فين، فهو مش "مفروض" يكون في أي حتة في الدنيا، وبيتهيألي اللي سألوك مكنش قصدهم انك "مفروض" تكون في حتة، قد ما كان قصدهم يسألوا عن سبب اختفائك من الأماكن اللي هم "متعودين" يشوفوك فيها، وأفترض ان محدش أجبرك تكون في الأماكن اللي هم "متعودين" يشوفوك فيها، لكن انت اللي عملت "العادة" دي بنفسك، ولما تقطعها طبيعي الناس تسألك "ليه؟"
طبعا الحياة مش قهوة بس، ومش مدونة بس، ومش فيس بوك بس، ومش "ضربة شمس" بس، لكن أنا مثلا كقارئة لتدويناتك يهمني ألاقيك على مدونتك زي "ماتعودت"، واصحابك كرفقاء قهوة يهمهم يشوفوك في القهوة زي "ماتعودوا"، ومتابعي حكاياتك في الدستور، يهمهم يقروا جديدك زي "ماتعودوا" وهكذا..
ده مش معناه ان أي حد من دول بيطالبك بحتة "مفروض" تكون فيها، ولا بيطالبك أصلا، لكن انت ك"طارق إمام" عودت كل الناس دي على حاجات معينة بتعملها بشكل دوري وبيتواصلوا معاك من خلالها، ومحدش أجبرك على ده، وبالتالي لما تختفي من واحدة فيهم، هيستغربوا، ويسألوك "انت فين؟"، ومتهيألي ده معنى سؤال صاحبك "انت فين مني؟"، يعني انت فين من الحاجة المشتركة بيننا -علاقتكم أيا كانت-، الحاجة اللي تهمه من مجمل الحاجات اللي انت بتعملها في حياتك، ودي مش حاجة بناتي أوي :)

ده عن تفسيري المباشر للسؤال البريء اللي "محيرك"، أما الشعور غير المباشر اللي حسيته في التدوينة دي، هي انك متضايق من ان الناس بتلح عليك تكون موجود على طول في الأماكن اللي اتعودوا يشوفوك فيها، كل واحد فينا من حقه ياخد أجازة، من الأماكن اللي هو حاببها، ومن الناس اللي هو حاببهم، ومن الأماكن والناس اللي بيكرههم، كل واحد فينا بني آدم مش مكنة، ولأنه بني آدم مش مكنة فطبيعي يزهق أو يحب يغير أو يعمل حاجة جديدة بعيدة عن الروتين، محدش في الدنيا ممكن يلومك على ده إلا لو اتحولت مكنة، ومحدش في الدنيا ممكن يزعل منك في ده، دي حريتك الشخصية، وده -آسفة على التطويل- ياخدنا للسؤال الضروري عن "الحرية الشخصية"، في المقولة المأثورة بتاعة "حريتك تنتهي عند حدود حريات الآخرين"، انما أنا مش مقتنعة بيها بالظبط، أنا مقتنعة ان دواير حريات الناس بتتقاطع مش بتتماس، يعني مش سهل كدة أقول عند الخط ده آخر حريتي وبداية حريتك أو العكس، لكن ممكن نحدد منطقة التقاطع بين حرياتنا دي واللي تصرفاتنا فيها مش مفروض تكون حرة بشكل مطلق، لكن مفروض "تراعي" حريات الآخرين، بمعنى التفكير فيهم وفي أثر أفعالنا عليهم قبل مانعملها، وأفتكر ان كسر العادة اللي بتتضمن تواصل بشري مع آخرين، هو تصرف بيقع في المنطقة دي، يعني أفتكر انك كان "مفروض" -بدافع أخلاقي بناء على نظريتي-، تعرف الناس دول انك هتكسر عاداتك دي بشكل ما، ولو كنت مشغول جدا لدرجة انك نسيت أو ملاقيتش وقت تعمل ده، فعلى الأقل لما حد يسألك "انت فين؟"، تقوله أنا واخد أجازة مثلا، أو منفرد بنفسي شوية، أو معلش مشغول شوية، بشكل "يراعي" حرياتهم المتمثلة في تعودهم على التواصل معاك في حياتك من خلال العادة اللي انت خلقتها ومحدش أجبرك عليها.

ده رأيي يعني، وانت اللي طلبت آراءنا، أتمنى مكونش أزعجتك :)

omar said...

بالنسبة لى على الأقل

تكون موجود على التكعيبة انت و كل الناس اللى بحبهم لما أخلص امتحانات

د\أسماء علي said...

لما يسألوك عيزاك ترد ببراءة شديدة و ورع الرهبان كما أفعل دوما بإجابة ثابتة
ألا وهي
أنا هناك..!
مع ابتسامة تقترب من حدود القطب المتجمد الذي توده شمالي أو جنوبي..
بعد كام مرة هتلاقي اللي بيسألك السؤال ده واتعالج ومابقاش يسألك انت فين دي خاااالص
هيقولك ايه ياعم مختفي فين؟
:))
...
عيزاك طبعا بعد السؤال الجديد ده تجاول نفس الرد السابق
وهيتعالج لا تقلق ..
...
تعقيب لا صلة له بالبوست اطلاقا
(شادي بيه أصلان
كده الإجابة وسعت منك يابيه)

سيد ضيف الله said...

مكان ما هتلاقي نفسك هتلاقيني .
هو ده الرد اللي يناسب كاتب جميل وإنسان أجمل بقالي سنين مشفتوش فعلاً
لكن سؤالي مش إنت فين ؟ لكن سؤالي :منين ممكن أشتري نسخة من هدوء القتلة؟، أنا مشغول بيها هي وغيرها من السرد الجديد وشايف إنه محتاج كتيبة نقاد قادرين يعترفوا إن فيه مفهوم جديد لأدبية ما تربوش عليه
سيد ضيف الله

سيد ضيف الله said...

طارق مستني منك توصلي تليفونك بالمناسبة أنا عملت مدونة عشان أعرف هي ممكن إزاي تؤثر في طريقة الكتابة بالشكل ده
www.sayeddeafallah.blogspot.com

dodda said...

اهم حاجه تشوفلك حته ناشفه تقعد فيها
;O)

merehan said...

اايا استاذ
اخر حكاية في الدستور
دي احلي حاجة
قريتها لحد دلوقت
بس ممكن
اقولك ان النهاية
بتاعتها
دي مش شبه نهاياتك
يعني بما ان طريقة سردك
غير تقليدية
يعني لحظة التنوير بتاعتك بتبقي في الاول
والعقدة قبل الاخر والبداية والنهاية بتبقي انفينتي
دي حاجة بالنسبة لحكاية نظرة منير دي بقولها بقالي قرن بس يقول المؤرخوون ان العبقرية اصابة هدف لا يصيبه الاخرون
وانا بقول هدف لا يراه الاخرون
==================

summer nour said...

السؤال ده بسأله غالبا لاى حد بقابله بشكل تلقائى جدا، ومش بكون مستنيه اى أجابه شافيه خصوصا لما أكون انا للى مختفيه أصلا عن الناس
يعنى ممكن تعتبره سؤال وقائى
بالمناسبه
انت فين من زمان

شيمـــــاء said...

هههههههههه
والله ضحكتنى

we2am said...

hehehe..ana motdmna m3a elragel elle eftkrk 2bee7 dah! :D
anyway..deh f3ln ms2la 2wesa..welwa7d mn kotr mat3d 3leha msh bys2l..hafkr m3a nfsy showya w ab2a 22olk :)

ahmed said...

معلش يا عم طارق استحمل شوية ، مش كل حاجة تاخدها علي أعصابك ، و بعدين ترجع تقول ضغطي علي عليا !
. اللي يقول لك أيه يا عم ، فينك ؟
قول له : هنا ، بس انت ما بتسألش ، ابقي اسأل و انت فينك؟
و يعدي الموضوع ببساطة ، لو هتقعد تحرق فدمك علي كل حاجة تف علي قبري لو وصلت اربعين سنة ،
و ابقي قول لنا انت فين عشان ما نسألكش تاني !
قشطة يا عم طارق

كراكيب said...

ايه يا طارق انت فيييييين؟؟؟

الناس دي بتضحك عليك وربنا
ده انا بفتح الجرنان ألاقيك
أبص في المكتبة ألاقيك
افتح التليفزيون ألاقيك
الفيس بوك ألاقيك برده
البلوج ألاقيك برده

الله الله
ايه يا طارق بقى ما تقعد في حتة
هو احنا كل ما نروح في حتة نبص نلاقيك
مش ممكن ابدا الناس دي
مش ممكن

كدة احسن يا طارق؟؟؟ اديني خليتك متواجد في كل حتة اهو

اشطاط كدة

Omnia said...

انا أول مرة اجى هنا بس بجد أسلوبك حلو أوى ماشاء الله
بس بجد أنا قبل ما أقرأ كلامك كنت بفرح لما حد يقولي أنتي فين؟؟ عشان بحسه أنه مهتم :)

تحياتي لأسلوبك الرائع والبسيط والواقعي جدا

Anonymous said...

أنت فين ؟
الصراحة انا عن نفسى ما بسألش السؤال ده لحد إلا إذا كان قريب منى قوى و كان غايب عنى بقاله مدة فبكلمه انا و باطلع أحسن منه و أقوله أنت فين يا عم ما حدش بيشوفك ؟
و انا ببقى عارف الإجابة ان الدنيا واخداه اما بقى عن الدنيا واخداه فين و واخده اى حد فينا فين فدى حدوتة لوحدها

حواديت

محمد ياسر بكر

Anonymous said...

تصدق فهلا سؤال غريب بس دائما كنت برد علهم واقولهم
انا موجوده
او
فى الدنيا
والسوال المستفز التانى
خلصتى ؟
لا لسه
طيب اتخاطبتى؟
لا
ليه
بتنرفز من السؤال دة
هو ايه دة اللى ليه
تصدق انك خلتنى افكر فى كلام واسئله الناس

Doaa Samir said...

ازيك يا طارق؟
أنا معاك وأشاركك الدهشة اللي تنقلب لاستغراب أحياناً. بس كتير "إنت فين؟" بتكون مش حميمية بقدر ما هي هجوم بغرض الدفاع!! يعني أكون أنا لسه من فترة قصيرة موجودة بأبعادي الثلاثة مع السائلين، وأكون موجودة معاهم بالوسائط سواء رسالة ع الموبايل أو الرنات أو الاتصال أو حتى تبليغ السلام.. ولما آجي أتصل ألاقي الصوت يرتفع بنشاز مؤذي ليرمي في وشي سؤال بنبرة لا تخلو من العتاب: إنتِ فييييييين؟!! مع إن آدائي للواجب والمندوب والمستحب مع تقصير السائل يخليني أنا اللي المفروض أول ما أشوفهم أرفع صوتي بنشاز ليس فيه وأرمي في وجههم سؤالا يمتلئ بالعتاب واللوم لكني أنطقه باقتضاب ولا أمد الياء اللي مدها يوهم السامع بشيء من الحميمية قائلة: إنت فين؟؟؟

Reham Ragab said...

مساء الخير
سيبالك واجب أمانة في مدونتي هيكون لطيف لو عديت عليه، وهيكون ألطف لو عملته بإخلاص عشان تاخد الدرجة النهائية، خد بالك، لجنة التصحيح شديدة السنة دي :))
تحياتي

بسنت said...

وايه المشكله يعنى لما حد فعلا مهتم بيك زى اصحابك او قرايبك يسألك انت فين؟
شوف احنا دايما بنكون قصدنا حاجه بس صيغه السؤال عنها هى المسأله الصعبه
يعنى من سياق كلامك هما قصدهم مش بتسأل ليه او عايزين نشوفك
انت شكللك متضايق يمكن علشان كدا كتبت الموضوع دا
على العموم انا هاجى مدونتك الجميله دى
علشان قصتك الجميله اللى للاسف ما قريتها كلها
ومش هسأل انت فين خالص؟

مادو said...

ههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه
تبقى في قلبه طبعن

طارق إمام said...

هبة ربيع
ازيك يا هبة
واحشاني
(:
كويس انك عارفة انا فين اليومين دول
..............................
شادي الجميل
حلوة هات بوسة دي
طب لو بنت ؟
شغال برضه؟؟
أرجو الإفادة بس النتايج هتبقى على عهدتك
(:
.............................
مصطفى ريان
أنا سعيد أكتر بالتعرف إليك يا مصطفي
و طبعا معاك حق
الكاتب مكانه الحقيقي كتابته و مشروعه

طارق إمام said...

عارفة
طبعا أقسى شيء ان السؤال ييجي من جوايا
بس الحمد لله لغاية دلوقت لسه ده ما حصلش
(:
................................
منة الملاك الجميلة
منوراني دايما
ماتحرميناش من الزيارة
(:
...............................
المجهولة
طبعا لو ده حصل مع بنوتة جميلة هرحب جدا
دي مش عايزة كلام يعني
((:

طارق إمام said...

كينج تووت
دايما والله بتمنح الأشياء بعد جميل برؤيتك لمناطق الشعر فيها
كلامك جميل
...................................
بسووووم
انت اللي فين مني يا معلم؟؟
ههههههههههههههه
.............................
ريهام هانم رجب
طبعا مش انتي المقصودة بكلامي
(:
كالعادة مداخلتك مشاغبة و عميقة
و متفق معاكي جدا

طارق إمام said...

عمر
حاضر يا جميل
جيت في جمل؟؟
(:
................................
د. أسماء
أهلا بيكي في المدونة
طبعا كلامك محترم
و الجزء الخاص بشادي
هو بقى يرد عليه
(((:
............................
صديقي التاريخي
و أخويا
الناقد الجميل المحترم سيد ضيف الله
آدينا اتقابلنا و معاك دلوقت هدوء القتلة
مستني رأيك بقى

طارق إمام said...

رضوى
حاضر ياباشا
تحت أمرك
(:
..............................
ميريهان
أنا قررت أمنحك لقب القارئة المثالية
و أرجو أن تقبليه
متشكر يا ميريهان
بجد ممتن ليكي
.................................
سمر
موجود يا جميل
(:

طارق إمام said...

شيماء
أمال انا اعمل ايييييه؟
(((:
................................
وئام
بطلي شقاوة بقى
(:
.............................
أحمد
يا صديقي احنا بنهرج
مافيش حرقة دم ولا حاجة
(:

طارق إمام said...

كراكيب
قشطة جدا
(:
كدة بقيت متوفر في كل السوبر ماركتات
أنا سعييييد
...............................
أمنية
أنا اللي بشكرك جدا و ياريت نتواصل دايما
و أتمنى اكون دايما عند حسن ظنك
..................................
محمد ياسر بكر
معاك حق يا صديقي
هو مجرد لزمة أو كليشيه اتعودنا عليه و بقى جزء أليف من حوارنا

طارق إمام said...

المجهولة
في حاجات بسيطة كتير بنعديها بفعل العادة و بنتعامل معاها كأشياء يومية
لكن لو ركزنا فيها هنندهش جدا و نستغرب
و على فكرة
الفن نفسه فعل استغراب من تأمل أشياء تبدو مألوفة
ولا ايه ؟
................................
دعاء سمير
الجمييييييلة
شفتي بقي؟ كويس انك ملاحظة نفس الشيء
وجودك فرحني والله
و سخونة كلامك بتقول انك حاسة المسألة دي قوييييي
(:

طارق إمام said...

ريهام
حاضر
هحل الواجب
بس اديني فرصة أذاكر
(:
.............................
بسنت
انا مش متضايق خاااالص
انا مستغرب
و فيه فرق بين الشعورين
أتمنى نتواصل دايما
و مش عارف ايه القصة اللي ما كملتيهاش
؟؟
!!
...............................
مادو
(:
ماشي

دعاء مواجهات said...

واللهى ياطارق انت زى العسل بجد

لا انت العسل ذاتة

سيبك ياعم منهم

هو كدة الشخص المهم ديما يسئلوا عليه فاكرينو فاضى مثلهم

تحيااتى ليك بجد

مصطفى السيد سمير said...

المفروض تكون في مكان ما هو يلاقيك فيه
بس تصدق ان احنا اتقابلنا في النقطة دي
أنا كمان كل ما حد يسألني لية مش باين
أقول له يعني باهت ولا اية
يضحك
وخلاص

nermeen said...

سؤال ملوش لازمة فعلا
و يشبه الي حد كبير
لما حد يقولك ازيك فتقوله الحمد لله فيسألك اخبارك ايه
فهل المفروض تحكي له كل احبارك من آخر مرة شوفته تفصيليا
مع العلم غالبا بيكون سؤال اخبارك ايه دا مجرد حشو في المقررات

nour said...

عسسسسسسسسل يا طارق

Blogger said...

.انضم إلى eToro وقُد ثورة التكنولوجيا المالية

تداول من أي مكان وقتك ثمين. تداول من خلال الكمبيوتر أو الجوال أو الكمبيوتر اللوحي