Tuesday, June 30, 2009

عمرو

في التسعينيات كنت أكتب ، و أنشر ، و لكني لم أكن أستطيع أبداً التحدث مع أحد من المثقفين عن عمرو دياب . كان وقتها ــ مثلما لا يزال الآن ــ مطربي المفضل ، و لكنه لم يكن أبداً بالمطرب الذي يمكن لمثقف التحدث عنه . .. و المرات التي حاولت فيها ، قوبلت باستهجان ، و بنظرات ترفع من بشر ينظرون لقصيدة النثر و يسخرون من أجيال سابقة كانت تؤمن بتغيير العالم .كانت ( فيروز ) دائما حاضرة ، و تجريبها الناشيء مع ابنها زياد موضوعاً أثيراً .. و بالطبع كانت هناك أسماء أخرى ، تشعرك أنها ــ أي الأسماء نفسها ــ مثقفة !! و كنت طالباً جامعياً ، أميز سنوات دراستي بألبومات عمرو دياب .. التي كان يطرحها دوماً في نهايات ديسمبر من كل عام .. ارتبط عندي ببرودة نهاية العام ، بغموض بدايات عام جديد ، بتدخين السجائر في شوارع خالية ــ حتى في زحامها .. بعد ذلك تحول عمرو دياب لمطرب صيفي ، استبدل المعاطف و " الجواكت " التي كانت مفردات ملابسه في بوستراته و كليباته بملابس خفيفة تكشف عن جسده الذي تحول بدوره ليصبح مفتولاًرياضياً .. اختفت نحافته و صار رجلاً قوياً ، صار جسده نفسه حلماً لشباب يطمحون في امتلاك نفس الجسد ، و لفتيات يطمحن في رجل بهذه المواصفات .. عمرو بدأ مشواره ( الصيفي ) ب ( راجعين ) ثم استمر .. و لم يكسر هذه القاعدةبعد ذلك إلا نادراً .
بظهور جيل آخر من الكتاب ــ هو جيلي الطبيعي ــ صار من الممكن جداً التحدث عن عمرو دياب ، في قلب أعتى المناقشات الثقافية و النقدية .. يتسلل دون أن يحدث ارتباك ، دون أن يمتعض أحد .. و نتذكر معاً أغانيه أو ندندن بأخرى جديدة .. لو شاهد ناقد أريب جلسة تجمعني بأحمد العايدي و باسم شرف و أحمد عبد اللطيف و محمد فتحي سيندهش من كتاب ( آخر زمن ) الذين يتحدثون بهذه الجدية عن عمرو دياب .. و يراهنون بعضهم على اسم موزع هنا لأغنية له ، أو ملحن هناك ..أو تاريخ صدور ألبوم .. أو العام الدراسي الذي كان فيه كل منهم لحظة صدور ( الألبوم الفلاني ) .. صار عمرو دياب معلناً أخيراً في أحاديثي ، و لم عد حتى أخجل من الاستفاضة في الحديث عنه ــ إن أتى ذكره ــ أمام أتخن مثقف مكتئب منكفيء متضخم متعالٍ منحاز للطرب التجريبي أو للغناء الأصيل .. و لا يعنيني أي منهما ، أحب عمرو دياب .. مطرب السوق .. الذي يقول كلمات دون معنى أحيانا من قبيل ( عودوني عليك احبك )الذي يتفاخر بعضلاته .. اللي ما قراش كتاب في حياته ..اللي لو اتساب يتكلم براحته في برنامج ممكن يسب الدين و يغلط في الرموز و يبقى زي أي عيل ( سيس ) بينادي فيصل تحرير ..أحب عمرو دياب الذي يطربني ، و الذي تمنحني قصة حياته أملاً . الذي يمنحني صورة النجم التي أحب أن تكون لي . أحب عمرو دياب .. الأفيش الضخم ، الذي لا يبتسم قدر ما يبدو متجهماً .. بينما يطل على القاهرة الواسعة بوجدان نازح
للأسف .. بدأ عمرو دياب يصير معلناً بين مثقفين جدد ، بينما يستعد طابور قادم لإعلان تامر حسني مطرباً لجيل آخر ..كأننا كبرنا .. و عما قليل .. قد نتحدث مع كتاب جدد عن مآثر عمرو دياب ، باعتباره مطرباً من زمن الفن الجميل .. يختلف عن الغناء الجديد الذي يشبه كتابة أيامهم .. بينما نتندر على أمجادنا ، و على الرواية الجديدة التي ملأنا بها الدنيا صخباً .. ذات يوم
!!
وياه
عمرو دياب 2009
قررت اشتريه
رغم اني حملته من ع النت

40 comments:

Anonymous said...

عمره ما غلط في الدين وعامل اغاني دينية بكيت وانا بسمعها.

ولا غلط في الرموز والحوار كله طلع اشاعة عبيطة عشان يبتزوه بيها.

ومعروف انه من اكتر المطربين ثقافة واطلاع..ولو افترضنا حتي انه ماقراش اي كتاب زي ما قولت كفايا انه فاهم شغلته وقاري فيها كويس ودارسها والاديب مايعرفش مزيكا ولا قري كتب لكبار الموسيقيين وكذلك ممكن يكون عمره ما قري كتاب ادب .. كل واحد ناجح في شغلته يبقي مثقف فيها..

طارق إمام said...

المجهول
ده بالظبط اللي انا اقصده
مااختلفناش على فكرة
انا قصدي حتى لو عمل كل ده
مش مشكلة بالنسبالي
الفكرة وصلت؟

محدش بيموت ناقص حلم said...

.. و عما قليل .. قد نتحدث مع كتاب جدد عن مآثر عمرو دياب ، باعتباره مطرباً من زمن الفن الجميل


فكرتنى وانا صغير كنت اشوف الشباب الاكبر منى لابسين جاكت عمرو دياب وبلوفره
وكان نفسى ااقلدهم
بس كنت صغير

ودلوقتى خلتنى اتامل نظرتى لكتاب الادب لجيل ابراهيم اصلان واسال نفسى ليه جيل طارق مش زيهم

عرفت ان ده جيل وده جيل


جميل

merehan elghorab said...

:_
بغض النظر عن اللمحة الاسطورية ف الكلام..:)انما حلوة الشوارع الخالية رغم الزحام
:)زي اللي قال بشر ليس لي في زحامهم أحد
ما علينا

أمورة الست اللي مش قادرة تحرك عينيها من غير لمعة الدهب دي
:Pأمورة خالص يا قبطان

سهــى زكــى said...

تصدق يا طارق عندك حق جدا انا من ساعة ما سمعت اغانى الالبوم سرقة طبعا كالعادة من ع النت وانا عايزا اشتريه وخاصة اغنية يهمك فى ايه وكل الاغانى تقريبا
انا متفقة معاك جدا بالنسبة لعمرو فى كل اللى انت قلته وقاصده بمعنى ادق ، عموما عمرو دياب مزيكا ودماغ تستحق التقدير والاحترام
شكرا على انك عبرت عن حاجة بفكر فيها بطريقة غاية فى الروعة كعادتك دائما يا طارق

مروة عبد الله said...

:))
طب اهدي لي أغنية بقى !!

طارق إمام said...

محدش بيموت ناقص حلم
ــــــــــــــــ
سعيد بتفاعلك مع المعنى اللي حاولت اطرحه
و سعيد أكتر انك فسرت شيء كنت بتسأل عنه من خلال البوست
(:
محبتي

طارق إمام said...

ميريهان
(:
ازيك أولا
اللمحة الأسطورية دي داء عندي
أعمل ايه بقى
(:
أشكرك على متابعتك للمرأة التي تخاتلها لمعة الذهب
لو تقصدي الأرملة
و على وصفي بالقبطان طبعا
(:

طارق إمام said...

سهى
كنت عارف على فكرة انك من الناس اللي هيمسهم البوست ده
خاصة انك شريكة في قدر من هذه النقاشات و عارفة كويس حبي لعمرو دياب
(:
قشطة يا سوسو
أي خدمة
لو عايزاني اكتب كمان الروايات اللي بتفكري فيها ما عنديش مانع
((:

طارق إمام said...

مروةحبيبة العمر
(:
وياه
الحياة هتحلى و انا معاه
ده اللي كنت انا بتمناه
واللي عيني شايفاه
الخ الخ الخ
((:

أحمد عبد اللطيف said...

ياااا يا طارق
رجعتني أككتر من 15 سنة ورا ، وخلتني اخد بالي ، مع إني باستعبط ، اني كبرت :)
بفتكر لما اخواتي الكبار وصحابهم كانوا بيقولوا انت بتحب الواد اللي بيتنطط علي المسرح ده!
وبعدين يعني إيه شوقنا أكتر شوقنا !
ومن كام سنة وأنا شغال شيال !!!

بس عمرو فعلا صوت جيلنا ، حد غير موسيقتنا وكلامنا ، خد الموسيقي من سكة عبد الحليم لسكة تناسب رتم الحياة ( ما ننساش طبعا ان ده كان بفضل حميد الشاعري العبقري)

وبعدين زي ما قلت قصة كفاح حقيقية ، وحد عارف كويس أوي هدفه ورايح له بطيارة .
واحنا عشنا الحلم معاه ، كنت ، ولازلنا بنعتب نجاحه نجاح لينا .

انت كده هتخليني أكتب بوست جديد مش تعليق
:)

يومك فل وبوست ظريف

طارق إمام said...

حبيبي أحمد عبد اللطيف
على فكرة انت من الأصدقاء اللي كانو في بالي جدا و انا بكتب البوست ده
(:
كلامك مش تعليق ، لكن جزء مكمل و معمق لكلامي
و فعلا كان على وشك يكون بوست
ياعم كنت سيبه
(:
صباحك فل

حمادة زيدان said...

طارق
انا جيت للتحية بعيداً عن حبك لعمرو
انا جيت اسأل بس
وعاش صوت فيروزتي يملك كياني طول عمرى
سلاموزات

Foxology said...

من حق كل واحد انه يبقى معجب بالمطرب المفضل حتى لو قال اى كلام من حقه انه ينقده برضه لو حس انه بأة مش مفضل :)

تحياتى وتقبل مرورى اول مرة :)

طارق إمام said...

حمادة زيدان
تحيتك جميلة
(:
أشكرك
على فكرة انا كمان بحب صوت فيروز
ماتفهمنيش غلط
(:

طارق إمام said...

foxology
مرورك أسعدني
و أتمنى يتكرر
و معاك حق جدا طبعا

ايناس said...

صباح الفل
الاغاني في الشريط حلوة جدا و العجيب ان كل شريط اسمعه لعمرو اقول مش هيقدر يحافظ على نفس المستوى في الشريط الجاي لكن بيقدر
هو ينفع نعرف أخبارك من الجرايد
أنا عايزة اعرف حكاية خوليو كورتاثر

عَبْدو المَاسِك said...

أنا شايف إن عمرو تقليدى جدا

إنت أما تكتب مش بتلاقى نفسك بتتغير..بتطور فى إساليبك فى لغتك فى تركيبات الجمل

عمرو دياب حلو...لكن واقف عند مرحلة معينة..بحس ألبوماته كلها متشابهة

طارق إمام said...

إيناس
ازيك
انا كمان عاجبني الألبوم و متفق معاكي في ملحوظتك
،،،
بالنسبة لكورتاثار
هي قصة اسمها جرافيتي ، .. عجبتني و حسيت بإمكانية تحويلها لفيلم قصير
و فعلا استوحيتها و اشتغلت عليها
و انشاءالله نصور الفيلم قريب
و اهو اكمل محبتي لأمريكا اللاتينية
(:

طارق إمام said...

عبدو
وجهة نظرك تحترم
وعموما كل واحد بيبقى له سمات أسلوبية معينة
حتى لما بيجدد
بيفضل في شيء مشترك و جوهري بين كل حاجاته
(:
أشكرك

عاشقة القمر said...

الجميل طارق امام
بجد عجبني اوي اني الاقيك كاتب عن عمرو دياب .. تقريبا احنا متفقين جدا اوي في البوست ده .. من اول ما نزل الالبوم وانا بسمع حاجات عجيبه من الناس عن انه مش اد كده ومش فظيع وعن البوستر اللي اغلبية الناس علقت انه مش عاجبهم وايه اللي هو عامله ده .. بس بالنسبة لي اول ما سمعت الشريط حسيت اني حباه جدا وحابه صوت عمرو فيه مووت .. وفيه اغاني فكرتني بعمرو زمااان .. ولقيتني بقول يا جدعان يعجبكم او ما يعجبكمش عمرو دياب هو عمرو دياب
:)
واما نزلت وسط البلد وشوفت البوستر الكبييييييير لقيته منور الدنيا وشكله زي القمر رغم كل اللي بيقولوه
سيبك انت حكاياتك وحشتني اوي
:)

Anonymous said...

الأستاذ طارق إمام

شكرا لهذا النافذة المفتوحة بألق أفكارك
...

أنا بشوف أنه مرات المثقفين حتى في خيارهم المفضل تابعين

بحيث يكون خيارهم فيروز مثلاً


لكون الجميع اعتاد أن فيروز المفضلة عند المثقفين

...

يعني لازم نقر أن أم كلثوم رغم عظمتها وفنها الأصيل صعب تستهوي الجيل الحالي المتعوّد على اللاهدوء


أنا مثلاً لاتستهويني فيروز ولا كوكب الشرق

رغم أني بعتبر كلمات أغانيهم وتجربتهم في الغناء جميلة جدا

بسمع مثلاً أم كلثوم بصوت آمال ماهر

وبسمع هيك حاجات يمكن كلماتها ليست أنيقة تماماً بس بتعجب مرات



ولك كل الاحترام

Anonymous said...

nice topic & thats my blog i hope u visit me )

http://ngomnews.blogspot.com

هاني الدرعمي said...

ع فكرة انته عبرت عني بكلامك دة جدا أشكرك يا أستاذنا الجميل

Wohnungsräumung Wien said...

Thanks for it .. I hope the new Topic is always

Wohnungsräumung said...

Le succès .. J'espère que le nouvel écran est toujours

entsorgung wien said...

شكرا لكم ..دائما موفقيين ))

entsorgung wien
entsorgung wien

entrümpelung wien said...

شكرا على الموضوع
entrümpelung
entrümpelung
entrümpelung wien

wohnungsräumung said...

موضوع ممتاز جدااً....ونتمني لكم التوفيق الدائم
umzug-umzug
wohnungsräumung wien

Entrümpelung Wien said...

موفقين ... لكل ما هو جديد و قيم

Entrümpelung Wien
Entrümpelung
Wohnungsräumung
Wohnungsräumung WIEN

Bookmarks said...

تسلم ايديك على الموضوع المتميز جداا
delogierung-delogierung
Wohnungsräumung
zwangsräumung-zwangsräumung

Entrümpelung Wien said...

مشكوررررر .. موضوع ممتاز جدااا .
Entsorgung-Entsorgung
entrümpelung-entrümpelung

umzug said...

مشكوووور .. وتسلم ايديك على الموضوع الممتاز
umzug-Transport
Räumung-bookmarks

الربح من الانترنت said...

الف شكر على الموضوع الرائع
التسويق الالكتروني
bookmarks

luxusumzug said...

Thanks for the blog
umzug wien
umzug wien
umzug
umzug-umzug
Wohnungsräumung

ريوبى said...

موضوع ممتاز
ryobi

Umzug said...

بسم الله الرحمن الرحيم .. لا اله الا الله
Umzug - Umzug wien

Wohnungsräumung said...

شكرا على الموضوع المتميز
Dank Thema Wohnungsräumung

arab girlscool said...

This is such a nice addition thanks!!!
عرب كول
شات صوتي
شات مغربي
إنحراف كام
شات عرب كول
صوتي
دردشه صوتيه
سعودي كول

تاج للخدمات المنزلية said...


افضل الخدمات المنزلية المقدمة بمدينة الخبر من شركة تاج 0551844053 فخدمات شركتنا عديده ومتعددة ومنها شركة تنظيف منازل بالخبر
شركة تنظيف بالخبر
شركة تنظيف بيوت بالخبر
شركة تنظيف سجاد بالخبر
شركة تنظيف شقق بالخبر
شركة تنظيف فلل بالخبر
شركة تنظيف كنب بالخبر
شركة تنظيف مجالس بالخبر
شركة تنظيف بالقطيف
شركة طيوب لتسليك المجارى بالخبر